الشيخ ابو اسماعيل للحكمة و الروحانيات . جلب الحبيب . العين . المس .السحر ابطاله و عمله. ابطال عكوسات . خواتم روحانية.بخورات . كشف الطالع .احضار القرين .تنوير .قبول.للعلاج الروحانى الشامل .جوال الشيخ:00212645417639
 
الرئيسيةاليوميةس .و .جبحـثالأعضاءالمجموعاتالتسجيلدخول

شاطر | 
 

 القبول والمحبة والجلب والتهيج مجربات خاصة

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
الشيخ الروحاني
Admin


المساهمات : 624
تاريخ التسجيل : 25/06/2012

مُساهمةموضوع: القبول والمحبة والجلب والتهيج مجربات خاصة   الإثنين يونيو 25, 2012 6:56 pm

بقى الخرز جزء من اعتقاد شعبنا ، اللي حضارته وأساطيره ممتده ومسلعه ومفتته الصخر ومادّه في أعمق أعماقه جذور
وكل أمه عريقه توارثت أرضها حضارات الها تاريخ وضّاء استلهمت من الماضي صوّر وحكايات ، حقائق وخرافات ، أزمان وعصور
وتبقى شروشها اللي بتمتد مع الزمن قوة التاريخ اللي ممتصه من رِبّة الثقافه لِمخزنه بجزيئات ماضي الأمه وقاعدتها الصلبه والصخور
وللخرز ، زينه واعتقاد بقى وجه في هذيك الحياه ، تسكن النفس فيه وتهدا ، يبرِّد نار التوتر ، ويرتاح البال ، ويصير برد وسلام وينطفي التنور
وبقى الخرز أشكال وألوان ، غالبيته حجر كريم مقطوع من أجود حجار الأرض ، وقزازها البلوري ، ولكل حبه هدفها ودورها المنظور
بقت خرزة (استملك)بشكلها الكروي لِمدّحبّر ، وبلونها الرمادي والبني ، خرزه الحب والغرام والهيام ، تشحط الزلمه لمرته ، ويصير بهواها مأسور
إن لبستها لزّق في هواها ، وانرسن بحدها ، وانشوى بعواطفها ، وان أبعد عنها اكتأب وذلت نفسه وطب عليه الحزن وفارقه الفرح والسرور
وخرزة (أم الحلوق) للطب والدوا ، بتمنع إلتهابات الحلق ، وبنات الذنين ، وبتخلي الجسم تمام ، والبدن معدن ، وبتسلك لحاملها الزور
وخرزة (البزله) خرزه زغيره بس فعلها كبير ، لونها أحمر ، وفيها خطوط ، لوجع العنين ، بتنربط بشوشة الراس فوق العين ، تيظل فعلها مبصور
وخرزة (الحصر) مستطيله بيضا ، للبول ان انحصر ، بتسَلَّك مسالك العَيّان ، وبدفق البول من مخزنه من ما تتعلق فوق سرة هذاك المحصور
وخرزة(الحليب) برضه مستطيله ، بيضه شبيهه بخرزة الحصر ، تحملها الوالده جديد المرضعه اللي ابنها بحاجه لحليبها برقبتها تيصير حليبها مدرور
وبتتعلق لكل حلاّبه بدنا البركه من حليبها للنعجه وللعنزه ، وللبقره الخواره ، وجايز البدو يعلقوها للناقه تيروى من حليبها قاعودها الزغيور
وخرزة (الحننيش) لونها أسود مثل العربيد ، تنفر منها البواهش ، والحنيش عَ قوتة بصير قدامها مثل دوده المغيط اللي بزرطها العصفور
وخرزة (الحيه) مثل راس الحيه ، شكل ولون ، والها لسان وعيون ، لونها أبيض ، بتنحط بقدحيه وبنصب عليها حليب وبِرَّجع الملذوغ من لِقبور
وخرزة (الدم) طويله بتشبه العود الزغير ، مثل خط الدم ، لونها أحمر ، وجوّاها عروق دم ، لطعه بلطعه للنزيف ورعفة الدم من المنخور
وخرزة (الدمامل) ، أخته للدمل مخلق منطق ، والخرزه (الزرقا) أشهر من التأويل ، للحسد ، والعين اللي بتطس الناس ، اللي يبلاها ربي بمسمار وخنجور
وخرزة (السكر) المعجزه مثل ما بقولوا ، بتمشي وبتوكل السكر والتراب ، برضه مثل خرزة الحيه للبواهش وبلاويها صيتها عالي ومشهور
وخرزة (السمال) قديش بقى صيتها عند امياتنا وستاتنا عالي ومجيد ، بتخلي الجوز يذوب بالعشق ويقربط بمرته وما يمل عشرتها عَ مدى الدهور
وخرزة (السمن والعسل) ، ما بتتخير عن خرزة السمال ، كلهن عيله مع مصالح النسوان ، اللي بخلين اتخنا بهلوان ينط حوالين مرته ويدور
وخرزة (الشبَّه) أختها لقطعة الشبَّه ، بس من حجر أبيض ، ثأثيرها الغرامي عالي ، بنضبع الزلمه في هواها ، وبصير شرشوبة خرج ولو ببقى جسور
وخرزة (الشقيقه) بتسوى طب العالم منه ليه ،بتداوي وجع الراس والصداع ،وما بتخلي الشعر يتشقق ، وبتوقي من بلاوي كثيرة ومحن وشرور
وخرزة (الصفار) ، لونها أصفر ، وشكلها شكل المراره قبل ما تفقع ، بتنحط بقدحيه وبنصب عليها حليب بقره صفره ، وبشربها الصفران سبع مرّات وكسور
وما بظل عنده صفار ولا يرقان ، بقوم مثل لحصان الجامح ، يسابق بميدان العمل ورا الفدان ، ولا كأنه اللي بقى قبل شوي مثل العُصْفُر بصبغته مصفور
وخرزة (لِعقال) إلها لحالها ميجنا وموال ، شبه عقال الراس ، فعلها في سحب صلاحيات الزلمه بتعقله وبتربطه بقيد وكلبشه بذيال مرته ذات الحسن الست بدور
وخرزة (العين) زرقا ، لكل إشي عزيز وغالي ، من اولاد وأملاك ، ومال وحلال ، كل اشي بوقع في نفوس الناس وبتمنوه الهم مش إلك ، وكل اشي مخفي ومنظور
وخرزة (الفاس) ، شبه الفاس ، نصله عريضه ونصله رفيعه لونها رمادي ، عدى عن جيبانها الحب للثنين ، بتطلق الضره وبخلالك قلب الحبيب الغالي الغندور
ولشدة فعلها قالوا( خرزة الفاس ، مطلقة بنات الناس) للضراير اللي بنزلن عَ النسوان ، ايهدن الدور ، ويخلين نهر المحبه بين العيله كدر ومعكور
وخرزة (القرقعه) ، من خرزات المحبه ، تأثيرها جبار للجوز النسونجي اللي بتسلبد للصبايا مثل الواوي ، تربصيه ربصة أعمى في زاويه محشور
وخرزة القبول يلبسها كل واحد عارف مقدار نفسه ، دمه زنخ ما بنزل من الكربال ، ما حدا طايق جنابه ، بلكي صار محتمل ومقبول من الحضور
وخرزة (القلب) شبه القلب لونها أحمر لرفة القلب ، ان صار يرف مثل جناح الفراشه ، وما انتظمت دقاته ، يشرب عليها اسبوع برجع القلب أسد هصور
وخرزة (الكبسه) مسطحه لونها أخضر مايل عَ السمره ، بتتحمم عليها اللي ما حبلت واللي العروس صباحية الدخله ، والنفاس من عيون القارحات وربات لِخدور
وخرزة (المراره) ، أختها لخرزة (الصفار) ، وخرزة (المحبه) وخواتها كثار ، وخرزة (النفس) و(النايخه) مثل الجمل ، للحب والمحبه ، وعينك ما تشوف الا النور
وهذا اللي بلغنا عن الخرز ، وجايز في أشكال وأصناف في وجدان شعبنا النابض بالأصاله والحضاره ، وشو بدنا نطول تنطول من ها لمحيطات ها لبحور..؟؟؟
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://rohaniatt.ba7r.org
 
القبول والمحبة والجلب والتهيج مجربات خاصة
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
الشيخ ابو اسماعيل :: مملكة القبول والمحبة لجلب الحبيب خلال ساعة و التهييج-
انتقل الى: